حقائق وأسرار

✍اختيارات.د/محمدالخامس المخلافي ?مشكلة_الغضب ‼

الطفل الغاضب هوذلك الطفل الذي يكون كثير الصراخ والبكاء يضرب ويرفس الأرض بقدميه ويصاحب ذلك الصوت المرتفع ويعمد الى تصليب جسمه عند حمله لغسل يديه او قدميه وتكسير الاشياء ورميها على الأرض وتكون هذه التعبيرات عن الغضب بين الثالثةوالخامسة تقريبا وبعد الخامسة يكون تعبير الغضب في صورة لفظية اكثر من كونها فعلية.

اسباب_مشكلةالغضبعندالأطفال :
1⃣-نقد الطفل ولومه واغاظته امام الاخرين خاصة امام من لهم مكانة عنده اوعند من هم في سنه او الاستهزاء به اوالتعدي على شيء من ممتلكاته .

2⃣-تكليف الطفل بآداء اعمال فوق إمكاناته ولومه عند التقصير مما يعرضه للاحباط نتيجة تكليفه بما لايستطيع كتنفيذ الاوامر بسرعة .

3⃣-حرمان الطفل من اهتمام الكبار وحبهم وعطفهم فيكون الغضب كوسيلة للتعبير.

4⃣-كثرة فرض الاوامر على الطفل واستخدام أساليب المنع والحرمان بكثرة وإلزامه بمعايير سلوكيةلاتتفق مع عمره والتدخل في شؤونه .

5⃣-تدليل الطفل وذلك يعود الطفل ان على الاخرين

6⃣-القسوة الشديدة على الطفل وشعوره بظلم المحيطين به من آباء وإخوة .

7⃣-التقليد : فيقلد الطفل أحد والديه اومعلميه او يقلد مايراه عبروسائل الاعلام

8⃣-شعور الطفل بالفشل في حياته اما في المدرسة او في تكوين العلاقات او في المنزل .

#علاج_مشكلة_الغضب_عند_الأطفال:
1⃣ لابد ان يحتفظ الوالدين بهدؤهما اثناء غضب الطفل واخباره انهما على علم بغضبه و وان من حقه ان يغضب ولكن من الخطأ ان يعبر عن غضبه بهذا الأسلوب ومن ثم اخباره عن الاسلوب الامثل في التعبير عن غضبه .
2⃣ عدم التدخل في كل صغيرة وكبيرة في حياته فمثلا : عندما يتشاجر الطفل مع طفل آخر لايتدخل الوالدين الا عندما يكون فيه ضرر على الطفلين اواحدهما .
3⃣ الابتعاد عن حرمان الطفل من ممتلكاته الشخصة واستخدامها كعقاب للطفل .
4⃣ تجنب مناقشة مشاكله مع غيره على مسمع منه .
5⃣ ان يكون الوالدين قدوة للطفل وان لايغضبان بمرأى الطفل لأن الطفل ربما يقلد الوالدين اوكلاهما .
6⃣ العمل على إشباع حاجاته النفسية وعدم اهماله او تفضيل احد اخوته عليه .
7⃣ البعد عن اثارة الطفل بهدف الضحك عليه او احتقاره والحط من قيمته .
8⃣ أن لاتكثر عليه الأوامر والتعليمات وليكن له استقلاليتة
9⃣ ان لانكلفه باعمال تفوق طاقته .
?- ارشاد الطفل للوضوء عندما يغضب والجلوس ان كان واقفا والاضطجاع ان كان جالس.

?للتامل والتفكرمن قبل الوالدين‼

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock