محافظات

‫منظمه الحق “المهرجانات لاتُعد فن و الملابس المقطعه مخطط غربي يستهدف الشباب .‬

‫صرح “نبيل ابو الياسين “رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الإنسان‬
‫في بيان صحفي للمواقع و الصحف الاخباريه اليوم “الأثنين” أن المهرجانات لاتُعد فن وكلماتها تخدش الحياء وتثير إستفزاز الأسر المصرية ، والعربية ، والملابس المقطعه دسائس غربية تمس الأعراف والقيم الدينيه .‬
‫وعبر ” أبوالياسين ” عن غضبه لما يمر به المجتمع المصري والعربي في الوقت الحالي وخاصة عمود الوطن ومستقبلة وهم الشباب لما يحاك له من دسائس غربية تحت ما أسماء ( الموضه ) والحرب الثقافية التي تهاجم وتفُرض عليهم في ظل تغافل وتجاهل الجهات المعنية .‬
‫و أشار “أبو الياسين ” رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الإنسان إلى أن الملابس المقطعه التي إنتشرت في مجتمعنا مؤخراً، تنتهك الأعراف والقيم الدينيه حيثُ إنها لاتستر عورات الشباب كما أشار لنا الدين الحنيف وأن ما نراه ماهوإلا حرب ثقافية تستهدف شبابنا، حيثُ أن إرتداء الشباب ملابس غير محتشمة مقطعه و ملابس تتشابه بملابس النساء تًعُد محرمه قد حرمها الله عز وجل لأنها لا تغطي عوره الرجل وأن تلك الملابس لا تليق بإنسان ميزه الله تعالي عن سائر خلقه .‬
‫و أضاف “ابو الياسين” بشأن أخر لتلك الحرب قائلا إن المهرجانات أو اللون الغنائي المتوحش ذو الألحان الصاخبة التي تعيب الفن المصري ، والعربي و أن تلك الأغاني تحمل كلماتها على مصطلحات إباحية بطريقه غير مباشره مما أدت إلى تدهور الأخلاق بين الشباب في غياب تام للرقابة ، وليس عند هذا الحد بل وصل الأمر إلى أسوء من ذلك من خلال حلق رؤوسهم بأشكال حرمها الإسلام أيضاً لتبدوا بشكل يشمأز منه المجتمع بأثره .‬
‫و ختم ابو الياسين” أن نتائج تلك الحرب نتائج وخيمه قد تعيق النهوض والتقدم لمجتمعاتنا لأن النهوض والتقدم يتمثل في الشباب الواعي والغير مغيب ، وهذا ما إجتهد عليه الغرب كحرب ثقافية المقصد منها غياب تام لشبابنا من خلال ماأسماء بالموضه، وهذا يعُد مؤشر خطير يتطلب من الجهات المعنية ، ودار الإفتاء ، والمنظمات الحقوقيه ووزارات الشباب والرياضة بعقد ندوات تثقفية ، والتي من شأنها توعية شبابنا من هذا المخطط الذي يستهدف شبابنا. ‬

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock