أخبار النيل

نقيب الفلاحين: لا يمكن وقف تعديات الأراضي الزراعبه بالتوازي مع تهميش الفلاح

كتبت / سومية يوسف

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين
ان لكل عدو جندي متخصص للقضاء عليه فالقوات المسلحه جنود للقضاء علي الأعداء المسلحين نعدهم ونسلحهم بأسلحه مختلفه كلا حسب طبيعة العدو الذي يتعامل معه والأطباء جيش مصر الابيض نعدهم للقضاء علي الأمراض
والمعلمين جيش من جيوش مصر نعدهم للقصاء علي الجهل .
والفلاحين هم جيش مصر الأخضر الذي يؤدي تهميشهم إلي إنهيار الأمن الغذائي وإندثار الرقعه الزراعيه .
لافتا انه يستحيل وقف التعديات على الأراضي الزراعيه في ظل تهميش الفلاح المصري وتجويعه وضعف العائد الإقتصادي لمزروعاته .

واضاف النقيب أبوصدام أن حماية الرقعه الزراعيه لن يتحقق بالحراسه بالقوات المسلحه والشرطه وإنما يتحقق بزراعتها
فلن تزرع الأرض إلا إذا حصل المزارع علي عائد إقتصادي منها يشجعه علي الإستمرار في الزراعه .

واكمل ابو صدام لن تزرع اﻷرض إذا ظل تهميش الفلاح وتشويه صورته وعرقلة وصوله إلى المجالس النيابيه والمواقع القياديه في المجال الزراعي
لن تزرع الأرض إذا ظل تهميش إقامة عيد للفلاحين بوصفهم نصف الشعب المصري لتحفيزهم معنويا .

و لن تزرع الارض اذا لم تقوم الدوله بمنح الفلاحين جوائز الدوله التقديريه أسوة بأصحاب المهن الآخري
لن تزرع بدون توفير مستلزمات الإنتاج بكميات كافيه وأسعار مناسبه لن تزرع بالتوازي مع منع دخول الجلباب لبعض الفنادق والنوادي وفي عرقلة وصول ابناء الفلاحين للمواقع المهمه كالنيابه وكليات الشرطه والحربيه
لن تزرع الارض الزراعيه طالما لم يمثل الفلاحين تمثيل يلائم عددهم في مجلسي الشيوخ والنواب ومجالس ادارت النوادي والمواقع القياديه .

واوضح عبدالرحمن فى بيان له اليوم ” بجريدة النيل ” ان التمسك بزراعة الأراضي وعدم بيعها مباني إذا اتيحت الفرصه للفلاح في ظل الوضع الحالي ضربا من المستحيل
مع تدني العائد الإقتصادي من الزراعه وكثرة الطلبات الحياتيه للفلاحين فمعظم المنتجات الزراعيه حاليا تباع بالخساره أو بهامش ربح لا يتناسب مع الوضع الحالي.

وجدير بالذكر فمثلا طن الارز الشعير إنخفض إلي 3200 جنيه وإنخفض قنطار القطن الي1800 جنيه ولم يزد طن قصب السكر منذ2017 عن720جنيه مع الزياده المستمره في أسعار المستلزمات الزراعيه ووصل كيلو البطاطس الي3جنيه وكيلو العنب ل5جنيه
وتابع عبدالرحمن انه وفي الوقت الذي وصل سعر متر الأرض مباني الي 18الف جنيه في بعض الأماكن

فإن متر الارض الزراعيه إذا زرع قمح وأنتج أعلي إنتاجيه للفدان (24اردب) فإن القيراط(175متر) ينتج أردب يباع بأعلي سعر حاليا بأعلي درجة نقاوة وهو (700جنيه) فإن المتر وبعد 6 شهور زراعه ورعاية سوف ينتج إنتاج قيمته ( أربعة جنيهات) فقط لاغير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock