تحقيقات وتقارير

مصطفي النفيلي: إطلاق القمر الصناعي الجديد نايل سات 301 إنجاز يعزز مكانة مصر بالفضاء

كتبت/منى عامر

قال النائب مصطفى النفيلي، عضو مجلس الشيوخ، إن قيام الدولة المصرية بإطلاق القمر الصناعي الجديد نايل سات 301 من ولاية فلوريدا الأمريكية كبديل لقمر نايل سات 201، الذي سينتهي عمره الافتراضي بعد 6 سنوات في 2028، خطوة إعلامية وتكنولوجية متقدمة تحسب لمصر.

ونوه النفيلي في تصريحات له اليوم، بالعديد من الإمكانيات التي يتمتع بها القمر الصناعي الجديد نايل سات 301 وفي مقدمتها إنه يضم 38 قناة قمرية مقابل 26 قناة فى سلفه نايل سات 201، كما إنه يُوسع نطاق التغطية وصولا لدول جنوب أفريقيا وحوض النيل، بالإضافة إلى أنه يقدم خدمات الإنترنت عريض النطاق لتغطية مصر والمناطق النائية، كما يوفر خدمات الإنترنت للمشروعات والمجتمعات العمرانية الجديدة، ويغطي حقول الغاز في منطقة شرق المتوسط.

وتابع نائب الشيوخ، أن القمر الصناعي الجديد نايل سات 301 ، مُصنع بتكنولوجيا متقدمة للغاية وقادر بمفرده على التعامل مع أى تشويش، كما يعالج عمليات التشويش لتوفير التأمين الكامل للقنوات التليفزيونية الموجودة عليه.

واختتم النائب مصطفى النفيلي، بالتأكيد على أن مصر لم تتوان عن التقدم في مجالات الفضاء والإعلام بخطى ثابتة، تحقيقًا لريادتها الموجودة منذ عقود ومكانتها وقواها الناعمة في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock