تحقيقات وتقارير

محمود العسال: سجل مصر في حقوق الإنسان يؤكد انتصارها للقانون والعدالة وأوروبا وأمريكا يمارسان “ازدواجية” مرفوضة

 

كتبت/منى عامر

قال المستشار محمود العسال، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، إن مصر حققت تقدما كبيرا في مجال حقوق الإنسان طوال السنوات الماضية، وأن اجراء انتخابات نزيهة شفافة بشهادة العالم أجمع أكبر ضمانة لحقوق الانسان في مصر، ووصول ممثليهم الى البرلمان سواء عبر مجلس النواب أو مجلس الشيوخ.

وأشار العسال، إنه بالمقارنة مع العديد من الدول العربية والأوروبية ذاتها فان الانتصار للقانون وحقوق الانسان في مصر، سمة أساسية لحكم الرئيس السيسي وطوال الفترة الماضية.

وشدد العسال، على أن ما حدث في الولايات المتحدة الأمريكية واقتحام الكونجرس وغيرها من الأحداث المؤسفة يؤكد أن بعض الدول وحتى الولايات المتحدة يتذرعون بحقوق الانسان لمهاجمة مصر أو تسجيل انتقادات ليست حقيقية وأغلبها “ملفق”

وذكر العسال، إن اقتحام الكونجرس جاء بتحريض على أعلى مستوى وهو نوع من الإرهاب والهمجية لاقتحام مؤسسة رسمية. ثم بعد ذلك تتشدق هذه القوى سواء أوروبية أو أمريكية، بحالة حقوق الإنسان في مصر.

وأضاف العسال، على أن سجل مصر في حقوق الإنسان طوال السنوات الماضية، يؤكد انتصارها للقانون والعدالة وتطبيق أعلى معايير الشفافية.

وأكد العسال، أن الفترة الماضية اثبتت أن كثير من المنظمات المشبوهة والمأجورة أوروبيا وأمريكيا، تأخذ شماعة حقوق الانسان للاساءة لمصر. قائلا إن القضية ليست حقوق إنسان أو غيرها من هذه الذرائع ولكن وطن قوي ومستقر يريدون أن يخترقوه.

وقال العسال، إنه ليس خافيا على أحد ان أغلب المنظمات الحقوقية الدولية تدار من بلدان عربية وإقليمية وبعضها يحمل أجندات عدائية للوطن، مطالبا بعدم الاهتمام بتقارير هذه الجهات على الإطلاق، ومواصلة مسيرة التعمير والبناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock