تحقيقات وتقارير

محمد رشاد عثمان: نهر النيل مصدرًا للتعاون وإرساء سبل العيش والحياة ولم يكن مصدرًا للحروب

 

كتبت/منى عامر

قال النائب محمد رشاد عثمان، عضو مجلس الشيوخ، إن الموقف المصري في قضية سد النهضة شديد الوضوح، بجعل نهر النيل مصدرا للتعاون والتنمية كشريان حياة لجميع شعوب دول حوض النيل، موضحا رفض مصر التام تجاه أي تصرفات أحادية من إثيوبيا لفرض وجهة نظرها في قضية السد.

وأشار عثمان، إلى التصريحات التي صدرت عن الرئيس السيسي في اعقاب لقائه مع نظيره البورندي، بأن قضية سد النهضة، قضية وجودية تؤثر على حياة الملايين من المصريين. ومن الضروري السعى للتوصل فى أقرب وقت ممكن، إلى اتفاق قانونى ملزم ينظم عملية ملء وتشغيل سد النهضة، بعيداً عن أى منهج أحادى يسعى إلى فرض الأمر الواقع، مضيفا انه لا يمكن تجاهل الحقوق الأساسية للشعوب، وحق دولتي المصب مصر والسودان في النيل.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن قضية سد النهضة استمرت 10 سنوات وللأسف وفق تصريحات كل من رئيس الوزراء ووزير الخارجية، فإن هناك مماطلة اثيوبية واضحة أمام العالم أجمع، مشددا على أن نهر النيل، وطوال عمره الخالد مصدرا للتعاون وإرساء سبل العيش والاستقرار ولم يكن أبدا مصدرا للحروب والعداء، وعلى أديس أبابا أن تعي ذلك جيدا وتعرف أن موقفها المتعنت ذلك ليس في صالحها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock