تحقيقات وتقارير

محمد رشاد عثمان: جائحة كورونا فرصة لزيادة المشاركة الإنسانية وتعزيز التعاون العالمي

كتبت/منى عامر

قال النائب محمد رشاد عثمان، عضو مجلس الشيوخ، إن المشاركة الدولية والعالمية عبر زعامات وسياسيين وسفراء وممثلين لمختلف المنظمات الدولية والإقليمية في منتدى شباب العالم في نسخته الرابعة، يؤكد أنه يلقى اهتماما دوليًا كبيرًا والكل يعلق آمالا عظيمة على نتائجه وتوصياته.

ونوه عثمان، بما قاله الرئيس السيسي اليوم، عن تداعيات ما بعد جائحة كورونا وتأكيده أنها ستكون إيجابية جدًا في ظرف سنوات قليلة، كما أكد خلال فعاليات المنتدى، أن الدولة المصرية لم تخاف الجائحة واستمرت في العمل، وهو ما كان له نتائج إيجابية على الاقتصاد والانتاج.

وشدد عضو مجلس الشيوخ، على أن جائحة انتشار فيروس كورونا كانت ولا تزال فرصة لزيادة المشاركة الانسانية وتعزيز التعاون العالمي، في توفير اللقاحات وغيرها، وهو ما أكد عليه منتدى شباب العالم، الذي تناول هذه القضية بالتفصيل خلال فعالياته.

 

وأكد نائب الاسكندرية على أهمية المبادرات الصحية التي أطلقتها الدولة خلال الأعوام 2017 و2018 و2019، وعلى رأسها مبادرة للقضاء على مرض التهاب الكبد الوبائي، ومبادرة التحرك نحو القضاء على الأمراض المزمنة، مشيرا إلى أنه لولا هذه المبادرات، كانت الدولة ستعاني أكثر في ظل جائحة كورونا.

واختتم النائب محمد رشاد، بأن الإقبال العالمي الكبير على المشاركة في منتدى شباب العالم، أثبت إلى أي مدى يحتاج العالم لمثل هذه المنتديات الهامة للتواصل والحوار مع الشباب والاستماع لرؤاهم، مشيرا إلى أن منتدى شباب العالم، في نسخته الرابعة وبكل ما يتناوله من قضايا عالمية هامة، إضافة حقيقية للحوار العالمي وفي ظروف شديدة الحساسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock