تحقيقات وتقارير

محمد رشاد عثمان: توجيهات السيسي بدعم الصيادين جزء من خطة الدولة للعمالة غير المنتظمة

 

كتبت/منى عامر

أشاد النائب محمد رشاد عثمان، عضو مجلس الشيوخ، بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لوزيرة التضامن نيفين القباج، بدعم الصيادين وحل كافة المشكلات التي تواجه هذه الفئة، مؤكدا أن هذه التوجيهات جزء من خطة الرئيس لدعم العمالة غير المنتظمة والبحث عن حلول مستدامة لخلق مظلة تأمينية وحماية اجتماعية لهم، الأمر الذي لم يتطرق إليه أي رئيس مصري من قبل.

وطالب رشاد، بضرورة دعم منظومة حماية الصيادين وإمدادهم بالمستلزمات والمعدات المطلوبة، تنفيذا لتوجيهات الرئيس، على أن يتم عمل حصر شامل لأعداد الصيادين في مصر وتحديص البيانات الخاصة بهم، مشيرا إلى أن هناك 65 ألفا و200 صياد مسجلين، ولكن العدد من الممكن أن يكون حوالى 80 ألفا، لأن هناك أعدادا غير مسجلة، وفقا لتصريحات وزيرة التضامن.

وأكد عضو مجلس الشيوخ، على أهمية دعم العمالة غير المنتظمة خاصة في ظل أزمة فيروس كورونا، مشددا على أن الدولة لم ولن تتخل عن هذه الفئة وهو ما ظهر في المبادرات والتحركات التشريعية التي اتخذتها الدولة لدعم عمال اليومية وأبرزها منحة العمالة غير المنتظمة المقدرة بـ 500 جنيها، فضلا عن مشروع قانون العمل الجديد الذي نص على حقوق العمالة المنتظمة والغير منتظمة.

وقالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي -في مداخلة هاتفية ببرنامج “المواجهة” المذاع على قناة إكسترا نيوز- إنه خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الخميس، تم الحديث عن العمالة غير المنتظمة والمشكلات التى تواجه الصيادين، حيث وجه الرئيس بدعم هذه الفئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock