تحقيقات وتقارير

محمد رشاد عثمان: الدولة أمنت احتياطي استراتيجي من السلع خاصة القمح.. ولا مجال للقلق

كتبت/منى عامر

قال النائب محمد رشاد عثمان، عضو لجنة الزراعة بمجلس الشيوخ، إن الخطوات التي اتخذتها الدولة المصرية طوال الفترة الماضية في قطاع الزراعة كان لها انعكاساتها الإيجابية الحالية، مشيرا إلى أن مصر عملت على زيادة حجم انتاجها من المحاصيل والسلع الاستراتيجية عبر التوسع في استصلاح الأراضي وتجريم التعدي على الأرض الزراعية، علاوة على زيادة المساحة المنزرعة بالقمح هذا العام.

ونوه عثمان في تصريحات له اليوم، بزيادة المساحة المزروعة بالقمح هذا العام لنحو 3.6 مليون فدان، وبزيادة قدرها 400 ألف فدان عن العام الماضي، علاوة على إضافة عشرات الآلاف من الأفدنة الجديدة واستمرار العمل في مشروع مستقبل مصر الزراعي.

وأشار عضو زراعة الشيوخ، إلى ما قاله رئيس الوزراء د. مصطفى مدبولي بتوجيهات الرئيس السيسي، على وجود احتياطي استراتيجي من السلع الأساسية والاستراتجية يكفي لشهور، اضافة إلى محصول القمح المحلي وهو ما يؤمن احتياجاتنا ولا يجعلنا قلقين من تطورات الحرب الروسية – الأوكرانية.

واختتم النائب محمد رشاد، بأن تأمين احتياطي استراتيجي من كافة السلع والمحاصيل الأساسية، كان ولا يزال سياسة ناجحة اتبعتها مصر طيلة الفترة الماضية وآتت ثمارها، علاوة على التوجيهات الرئاسية بضرورة التوسع في حجم الصوامع الموجودة، بما يؤمن سعة تخزينية لمحصول القمح والسلع الرئيسية الأخرى.

وكان قد عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مؤتمرا صحفيًا، بمقر مجلس الوزراء، بحضور وزراء السياحة والآثار، والتموين والتجارة الداخلية، والمالية، والزراعة واستصلاح الأراضى، والتجارة والصناعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock