اخبار التعليم

ما بين العمل الأكاديمي والواقع العملي .. هندسة المطرية تنظم مسابقة Triple S

متابعة – مرام محمد

بادرت كلية هندسة المطرية، فى محاولة لحل مشكلة طلابها بأن ما يتعرضون له من محتوى دراسى نظرى يختلف فيما بعد عن الواقع العملي على أرض الواقع، لذلك قررت منذ عدة سنوات أن تؤهل طلاب كلية الهندسة ليصبحوا على كامل الوعى بكل ما هو أكاديمى وعملي فى آن واحد.
ومن هنا بدأت إنطلاق مسابقة Triple S (structure student show ) تحت إشراف مؤسسها دكتور محمد حلمى، أستاذ التحليل الإنشائى بالكلية، وتحت دعم كامل من رئيس جامعة حلوان، أ.د ماجد نجم، وعميد الكلية أ.د محمد حسنين ربيع، حرصا منهم على نهضة التعليم والبحث العلمى.
وتنقسم المسابقة الى أربعة أقسام تساعد الطلاب على الإلمام بالواقع العملى للمجال الخاص بهم ورفع كفاءة الخريجين وزيادة قدرتهم على البحث والإبداع والتفكير.
كبارى الإسباجتى، وهي المسابقة الأولى ويتم إعلانها للفرقة الأولى مدنى برغم قلة المعلومات التى لديهم يستطيعون إنشاء كوبرى بإستخدام المكرونة الإسباجتى على اشكال هندسية معينة يصل وزنه الى كيلو ليستطيع تحمل أوزان تصل إلى 100 كيلو.
المسابقة الثانية وهى General projects والتى تعد من أكبر المسابقات الإنشائية، والتى تظهر مدى التميز والإبداع والقدرة على حل مشاكل موجودة على أرض الواقع وابتكار مشاريع مختلفة متميزة مثل (كوبرى الملك سليمان بين مصر و السعودية – مترو معلق)، وهى مسابقة متجددة كل عام لما تبرزه من أفكار جديدة مختلفة.
المسابقة الثالثة وهى EPD وهى محاكاة للمنشآت العسكرية التى تحتوى على مواد حساسة جدا او اسلحة هامة جدا هناجر الطيارات والغواصات و تهدف هذه المسابقة الى حماية تلك المنشآت من هجمات الصواريخ المتكررة عن طريق تمثيل المواد الحساسة ببيضة لسهولة كسرها و المنشأ بفريم خرسانى على شكل حرف U و ذلك لحماية من ضربات الصواريخ المتملثه في كتلة حديدة مثبتة فى جهاز يصل وزنها الى 8 كيلو.
وتتابعا نصل للمسابقة الرابعة وهى الزلالزل والتى تتمثل فى عمل مبنى مصغر من المكرونة الاسباجيتى بارتفاع معين و ابعاد معينة يستطيع تحمل احمال الزلازل المتمثله فى shaking table و التى تصدر اهتزازات تعبر عن احمال الزلازل و يكون الفائز هو من يستطيع تحمل الاهتزازات فى اكبر وقت ممكن.
وتبدأ المسابقة فى إبريل المقبل وللعام الخامس على التوالى، وفى سياق متصل نجد أنه يوجد تعاون هذا العام بين هندسة المطرية وكليات الهندسة بالجماعات الأخرى لتشتد المنافسة هذا العام لتصبح المسابقة على نطاق جامعات مصر للمشاركة فى هذا العمل العائد بالنفع على كل من يعمل تحت مظلته.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock