أخبار النيل

كيف سقط لويس التاسع عشر بمصر يامن لا تعرفون مصر

بقلم الدكتور عبدالفتاح عبد الباقي

دكتور عبدالفتاح عبدالباقى يكتب يامن لا تعرف مصر اذهب دار إبن لقمان بالمنصورة متحف الحقيقة وفخر ملوك الفرنجة كيف وقع أسيرا ذليلا ى يد أبناء مصر بخطة عسكرية عبقرية سقط لويس التاسع عشر اسيرا وصدت مصر عن الامة الحملة الصليبية التي قادها ملك فرنسا فابادوا جيشة و أخذوه أسيرا ذليلا وحبسوه في دار ابن لقمان في المنصورة و جعلوا باب البيت منخفض حتى ينحنى عند الدخول
ووكلوا به حارسا يسمي صبيح وكان العرف ان يحرس الملوك فى الأسر رتبة كبيرة ثم فدا نفسه بمال عظيم فاطلق المصريون سراحه ولم يقتلوا الأسير وقد جاؤهم غازى ومدعى الحضارة يقتلوننا على أرضنا , ثم لما وصل الي بلده حدثته نفسه أن يعود مرة اخري لغزو مصر وجعل يجند الجند
*فأرسل اليه شاعر اسمه جمال الدين
*من مطروح قصيدة يقول فيها:
*قل للفرنسيس إذا جئته مقال صدق من قئول فصيح*
*أتيت مصر تبتغي ملكها تحسب أن الزمر يا طبل ريح*
*وكل أصحابك أودعتهم بحسن تدبيرك بطن الضريح*
*وفقك الله لأمثالها لعــل عيسي منكم يستريــح*
*آجرك الله علي ما جري من قتل عباد يسوع المسيح*
*فساقك الحين إلي أدهم, ضاق به عن ناظريك الفسيح*
*خمسون ألفا لا تري منهم إلا قتيل أو أسير جريح.*
*وقل لهم إن أضمرو عودة, لأخذ ثأر أو لقصد صحيح*
*دار ابن لقمان علي حالها, والقيد باق والطوشي صبيح.*
* وفى وصف مصر قال شاعر آخر *
*قارنت مصــــر بغيـــرها, فتدللــت*
*وعجـــزت أن أحظي لهـــا بمثيــــل*
*هــــذي الحضـــــارة معجــــزات في الـــــــوري*
.* عقـــــم الـــزمان بمثلــــها كبـــــديل*
*رفـــــع الإلــــه مقامهــا, وأجــــــله*
..* في الذكـــــر, والتـــوراة, والإنجيــــل*
*جـــاؤا بيوســــف من غيـــــاهب ظلمــة*
*.. أرض العــــزيز, فكــــان خيـــر نزيـــل*
*والنيل يتبــــع وحــــي منشئ قطـــــره*
*.. كالطيـــــر حين الوحــــي, عـــــام الفيــــل*
*في طــــــور ســــــيناء تجــــلي ربنا.*.
*فـــوق الكليـــــم, بــــأول التنــــــزيل*
*وكـــــذا البـــتول, أتت لمصـــــر بإبنها..
تبغـــــي الأمــــان, وتحتمــــي بمقيــــــل*
*يكفيــــك يا أرض الكنــــانـــة هاجـــــر.*
*. ميـــلي بتيـــــه, يا كنــــــانة ميلــــي!*
*يا( أم إسماعيـــــل): وصـــــلك واجـــــب*
..* من عــــق مصــــر فقـــــد أتي بجليــــل*
*هــــذي عنـــــاية قــــادر خصــــت بها.
* مصـــر, لتبقي موضــــع التفضيل*
*بوركت مصــر, فــــلا أراني بالغـــا*
*.. حــــق المديح, وإن جهــــدت سبيـــلي!*
*يا مصــر: يرعــــــاك الإلــه كما رعـي.*
*. تنزيلـــــه من عــــــابـث ودخيـــــل!!*

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock