أخبار النيل

كشف نقيب عام الفلاحين أن ردم المصارف الزراعيه أشبه بفيروس كورونا للانسان

كتبت / سومية يوسف

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين ان ردم المصارف الزراعيه وعدم تطهيرها جربمه في حق الرقعه الزراعيه المصريه
لافتا ان ردم المصارف الزراعيه زي فيروس كورونا لما يصيب الانسان لان الفيروس بيدمر الرئه ويخنق الانسان فيموت وكذلك المصارف هي رئة الاراضي الزراعيه التي تصرف فيها المياه والأملاح الزائده التي يؤدي ردمها إلي تطبيل الارض وموتها .

وصرح ابوصدام فى بيان له اليوم لجريدة النيل أن عدد كبير من أهالي محافظة الغربيه مركز طنطا بحوض 17 نمره 4 بجمعية الرمليه وكذا بعض اهالي مركز قطور بعثوا بشكاوي للنقابه العامه للفلاحين يشتكون فيها من ردم الاهالي بعض المصارف وعدم تطهير البعض الاخر مما تسبب في هلاك اراضيهم وتدهور المحاصيل الزراعية بها
واوضح النقيب عبدالرحمن ان عدد كبير من المزراعين منهم الحاج مصطفي ذكي ابوفدان والحاج محمود الدماطي اكدوا علي تلف محاصيل اكثر من خمسة عشر فدان بمنطقة الرمليه بسبب ردم المصرف الخاص بالارض وعدم وجود صرف مغطي وعدم تطهير الترع مما رفع كمية المياه الجوفيه وادي إلي هلاك الزراعات .

وجدير بالذكر ان النقيب ابوصدام يطالب الحكومه متمثله في وزارتي الزراعه والري ووزارة التنمبه المحليه لارسال لجنه لتقييم الوضع وتعويض المزارعين المتضررين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock