تحقيقات وتقارير

عضو بالشيوخ: توريد القمح “أمن قومي” في ظل الظروف العالمية الراهنة وتوقف سلاسل الإمداد

طتبت/منى عامر

قال النائب محمد رشاد عثمان، عضو لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ، إن العالم يعيش أزمة غذاء عالمية حادة، وتوقف سلاسل الإمداد والتوريد بسبب الحرب الروسية- الأوكرانية، والتي لا تبدو نهاية وشيكة لها، وعليه فكل دولة تعمل على تأمين احتياطاتها من الغذاء والسلع.

ونوه عثمان، في تصريحات له اليوم، بما قاله رئيس الوزراء بخصوص ملف توريد الأقماح، لافتا إلى متابعته أولا بأول مع وزيري التموين والزراعة، موقف التوريد على الأرض، والعمل على تذليل أي تحديات.

وأشار عضو زراعة الشيوخ، إلى أن إعلان رئيس الوزراء، التعامل بحسم مع عمليات احتفاظ المواطنين بالقمح في منازلهم، والامتناع عن توريده في إطار المنظومة الرسمية لتوريد الأقماح، قائلا إن القضية أمن قومي من الدرجة الأولى في ظل هذه الظروف.

وشدد نائب الاسكندرية، على أن أي محاولة لتوريد القمح بشكل غير قانوني سيتم مصادرته، علاوة على توجيهات رئيس الوزراء في إطار تكليفات الرئيس بالتواصل المباشر مع الفلاحين ومعرفة المشاكل التي تواجههم في عملية توريد القمح.

واختتم النائب محمد رشاد بيانه، بالإشادة بما أعلنته الحكومة عن العمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح بنسبة 65% خلال عامين، وهو هدف استراتيجي للدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock