ثقافة وفن

عصام السقا ينضم لأسرة حكايات بنات ٥

إيناس سعد

 

 

يشارك الفنان عصام السقا في مسلسل “حكايات بنات” الجزء الخامس الذى تقوم ببطولته أسماء جلال، ميرنا نور الدين، هند عبد الحليم، هاجر أحمد، رمزى لينر، أحمد كرارة، محمد يسرى، حازم إيهاب، خالد منصور، ليلى حسين، تامر هشام وناهد رشدى.

وقال عصام أنه يجسد دور شاب يدعى “يس” من أسرة فقيرة ويعمل فنان داخل أحداث العمل حيث تربطه علاقة عاطفية مع نور والتي تجسدها الفنانة ميرنا نور الدين، وهو دور كوميدي رومانسي.

وأضاف عصام أنه يتعرض لعدة مشاكل التي تجعل حياته رأسا على عقب من خلال الأحداث التي يشاهدها الجمهور وقت عرض المسلسل، وأنه يقدم تلك الشخصية لأول مرة على مدار مشواره الفني بلوك جديد ومختلف عليه، مشيرة أنه بدأ تصوير مشاهده منذ عشرة أيام.

وتابع عصام، أن العمل به تفاصيل كثيرة سيجعل الجمهور متشوق لمشاهدته وقت عرضه على قناة ON خلال الفترة المقبل، حول قصة العمل التي تدور حول حياة أربع فتيات، وعلاقاتهم العاطفية، وحياتهن الخاصة وعائلاتهم وأحلامهم وطموحاتهم.

وأشار عصام أن طاقم العمل بأكمله يعمل بكل جهده حتى يخرج العمل في صورة جيدة، وأن المخرج مصطفى أبو سيف من أفضل الأشخاص الذين تعامل معه حيث ساعده في تقديم الشخصية بشكل مبهر ومختلف وأحب التعامل معه ولو عرض عليه العمل مرة أخرى سيوافق بدون تردد.

“حكايات بنات 5” تأليف نهال سماحة ومحمد عبد العزيز وماريان هانى وإشراف على الكتابة أحمد شوقى وإخراج مصطفى أبو سيف وإنتاج الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية بمشاركة المنتج طارق الجناينى وبطولة ميرنا نور الدين، هند عبد الحليم، هاجر أحمد، أسماء جلال، رمزى لينر، أحمد كرارة، محمد يسرى، حازم إيهاب، خالد منصور، ليلى حسين، تامر هشام وناهد رشدى.

وينتظر عصام السقا عرض فيلم “مش أنا” بطولة الفنان تامر حسنى وحلا شيحة وسوسن بدر وماجد الكدوانى، والتي تدور قصته حول حالة نفسية تصيب “حسن”، الذى يجسده الفنان تامر حسنى، وتربطه علاقة قوية جدا بوالدته المريضة وهى الفنانة سوسن بدر، حيث يحرص دائمًا على الجلوس معها أطول وقت ممكن ومراعاتها والعناية بها فهى محور حياته”.

وشارك عصام السقا فى مسلسل “فرصة تانية” مع الفنانة ياسمين صبرى، و”الفتوة” مع الفنان ياسر جلال، الذي عرض في رمضان الماضي وحقق على نجاحا كبيرا بين الجمهور وقت عرضه على الشاشات حيث قدم شخصية خالد في “فرصة تانية” يحب شيرين وهي الفنانة سارة الشامي من طرف واحد، ليتحول بعدها لشخص آخر يفكر فقط في إيذائها بعد رفضها الدائم له بسبب ضيق حاله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock