تحقيقات وتقارير

عرفه صالح: البيان الحقوقي السافر ضد مصر ذريعة للتدخل في شؤوننا ..مرفوض تمامًا

كتبت/منى عامر

قال النائب عرفه صالح عضو مجلس النواب، إن البيان الحقوقي المشترك الذي وقعت عليه 31 دولة في مجلس حقوق الانسان الدولي، في مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية، بيان مشبوه ويكشف عن رغبة في الوصاية الدولية على البلاد وتدخل في شؤونها تحت ذريعة حقوق الإنسان.

وأضاف عرفه صالح في تصريحات له اليوم، أن شماعة حقوق الإنسان السافرة اصبحت تستخدم للتدخل في شؤون الدول، لكن مصر اكبر بكثير من هذه الهراءات والسخافات، ويكفي انه لم توقع على البيان دولة واحدة عربية ولا دولة في الشرق الأوسط ولا أفريقيا احتراما لمكانة مصر والتقدير الشديد لها.

وشدد عضو مجلس النواب، على أن مزاعم انتفاء حقوق الانسان في مصر وسحق الحريات وملاحقة النشطاء والصحفيين والمعارضة السياسية، أكاذيب مكررة على مدى السنوات الماضية. ومن يكررونها لا يخجلون من أنفسهم لأن الواقع في مصر يكشف ارتفاعا في مستويات المعيشة وسيادة القانون وشيوع الاستقرار والتنمية وظهور مشاريع عملاقة غير مسبوقة في البلاد.

واكد صالح، ان ما حدث مؤخرا في مصر من تنمية في كاف المجالات يعني نجاح تام للقيادة المصرية الوطنية، متسائلا: فلماذا إعادة ترديد ونشر هذه التهم الا إذا كانت الأغراض وراءها خبيثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock