تحقيقات وتقارير

عبده ابو عايشه: تقديم 2.7 مليون طلب تصالح في مخالفات البناء يؤكد فداحة “العشوائية” و”التعديات”

 

كتبت/منى عامر

قال النائب عبده ابو عايشه عضو مجلس الشيوخ ، إن قضية التصالح في مخالفات البناء، ورفض الدولة بقوة التصالح قبل تقنين الأوضاع ودفع الغرامات المطلوبة، تعد واحدة من أكبر القضايا التي خاضتها الدولة ضد المخالفين.

وأضاف ابو عايشه خلال تصريحات له اليوم، إنه رغم الشوشرة والاشاعات التي صاحبت العملية فور الاعلان عنها قبل عدة شهور، الا انه ما تبين اليوم، من حجم المخالفات يؤكد تماما ان الدولة كانت على حق، والرئيس السيسي كان على حق تماما، موضحا انه ينبغي أن تكون هناك وقفة ضد العشوائيات والأبنية المخالفة وضد التعدي على الأراضي الزراعية.

واشار عضو مجلس الشيوخ، أن تقديم نحو 2.7 مليون طلب تصالح، يؤكد على فداحة الجريمة على مدى السنوات الماضية، فهى لم تكن مجرد حدث صغير، مضيفا أن قيمة الغرامات المالية المحصلة، وفق وزارة التنمية المحلية سيتم استخدامها وفق نسب محددة وهى 25% في مشروعات الاسكان الاجتماعي في المحافظات و39% في مشروعات البنية التحتية صرف صحي وطرق وشبكات مياه وغيرها، أما الباقي فيتم توجيهه لتطوير قطاعي التعليم والصحة.

واكد نائب الدقهليه، أن الدولة القوية وهو ما يحدث في عهد السيسي قادرة على التصدي لكافة المهازل ومخالفات البناء، وايقاف العشوائيات وإعمال القانون والعودة لتخطيط المدن والقرى بشكل حضاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock