تحقيقات وتقارير

طارق شكري: مشاريع الإسكان الاجتماعي قضت على أزمة السكن تمامًا واستفاد بها 2 مليون مواطن ما بين عزّاب وأسر

كتبت/منى عامر

قال النائب طارق شكري، وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن المشاريع الضخمة، التي أطلقتها الدولة بتوجيهات الرئيس السيسي في مجال الإسكان الاجتماعي بدءًا من عام 2014، كان ولا يزال لها آثار شديدة الأهمية اقتصاديا واجتماعيا، فقد قضت نهائيا على أزمة السكن التي كات مزمنة في عصور سابقة، وفتحت الباب أمام الشباب والأسر المصرية، علاوة على أنها أنعشت قطاع المقاولات المصري الذي يضم عمالة بمئات الآلاف. منوها: إلى أن التحرك لحل أزمة السكن لم يحدث من قبل في أي عصر سابق، والفضل للرئيس السيسي في اقتحام هذه المنطقة الشائكة.

ولفت شكري، في تصريحات له اليوم، إلى ما قالته السيدة مي عبدالحميد، رئيس صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل، إلى أن الصندوق أطلق 15 إعلانًا منذ منتصف عام 2014، وذلك ضمن مشروع الاسكان الاجتماعي الذي يستهدف شريحة الدخل المنخفض، مشددة على أن البداية كانت تدريجية لكن عندما رأى ملايين المصريين، أن الأمور سهلة والتنفيذ يتمتع بمصداقية على أرض الواقع دون أي واسطة زاد الإقبال.

وأشار وكيل اسكان البرلمان، إلى أن صندوق الاسكان الاجتماعي طرح 450 ألف وحدة، استفاد منها 2 مليون مواطن، ما بين أفراد عزاب أو أسر قامت بالحجز والحصول عليها، علاوة على أنه جاري العمل على إنشاء 550 ألف وحدة سكنية أخرى، حتى يصل العدد إلى مليون وحدة سكنية. بالاضافة إلى أنه تم الطرح في أماكن جديدة ومجتمعات متكاملة بها خدمات ومدارس ودور العبادة، ووصول التسهيلات الى السداد على 30 سنة في آخر إعلانات بفائدة 3%.

واختتم النائب طارق شكري، بالتأكيد على أن الإسكان الاجتماعي، إنجاز عقاري كبير يحسب لنظام السيسي، كما أنه حمى الأرض الزراعية وجاء لتوفير شقق بمزايا وخدمات هائلة وأقساط مريحة لدعم الشباب والأسر والقضاء على أزمة توافر شقة جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock