تحقيقات وتقارير

سيد قاسم: بيان مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة تدخل سافر ومصر لن تقبل الوصاية

 

كتبت/منى عامر

رفض النائب سيد قاسم، عضو مجلس النواب، البيان المشترك الصادر عن بعض الدول في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، مؤكدا أنه تدخل سافر ومغلوط في الشأن الداخلي ولن تقبل مصر الوصاية من أحد.

وأوضح قاسم، أن هذا البيان ليس الوحيد الذي يهاجم حقوق الإنسان والشئون الداخلية في مصر، حيث سبق وتعرضت الدولة لحملات تشويه وبيانات مغرضة من قبل مؤسسات وكيانات خارجية كجزء من حملة التشويه الممنهجة لزعزعة استقرار الدولة ونشر الفوضى.

ودعا عضو مجلس النواب، هذه الدول والمؤسسات إلى الالتزام بالمعايير والاتفاقيات الدولية وألا تتدخل في الشئون الداخلية للدول، خاصة وإذا كان هذا التدخل لا يحمل أي أدلة أو معلومات صحيحة، مشددا على أن مصر لا تتدخل في شئون غيرها من الدول وتطالب الجميع بالمثل.

كما طالب قاسم، المصريين بعدم الانسياق وراء هذه البيانات وحملات التشويه المغرضة، التي تستهدف استقرار الدولة، معربا عن ثقته في وعي الشعب المصري، الذي كان ولا يزال يدافع عن مصر في حربها ضد الإرهاب والشائعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock