ثقافة وفن

سورين ويمنين يجتمعون فى حب مبدعى مصر والسودان بدار الأدباء

متابعة / سومية يوسف

إمتزج الفن بالإبداع ، فكانت سيمفونية حب صالون” مبدعى مصر و السودان ” بدار الأدباء التى أقامتها مبادرة مصر والسودان إيد واحدة بحضور كوكبة مميزة من أبناء البلدين الشقيقين ومنهم مقراء ً الإذاعه الشيخ أحمد خاطر والمطربين على العبيد ، سميه الشيخ ، بشير الشايقي ، معتز دولار ، ملاك الزين ، والشعراء حمد طمبل الملك ، سلافه المنصور ،احمد ابكر ، وبحضور إعلامى كبير وإنضمام سورين ويمنين فى حب البلدين الشقيقين.

ومن جانبها تقول رئيس مبادرة مصر والسودان إيد واحدة الإعلامية شادية الحصرى ، الكل يعلم أن الفن والثقافة آيادى ناعمه لإيصال أى رساله ، لذلك أقمنا صالون” مبدعى مصر و السودان ” والحمد لله كان الحضور مميز ، وكانت أجمل مفاجئة هو حضور أشقاء لنا من اليمن وسوريا، تأكيد على الحب والإخاء بين الشعوب العربية ، ولمسه وفاء أدمعت لها العيون فرحا بحلم الوحدة والإخاء.

تضيف الحصرى قام الداعيه الشيخ أحمد خاطر بالقاء قصيدة أبهرت الجميع بعنوان” مصر والسودان”
ألحان وأداء الشيخ / احمد محمود خاطر
كلمات الشاعر الأسلامي/ أحمد مكاوي
في مصر والسودان نبض واحدُ
والقلبُ بينهما بحب خالدُ

شعبٌ جميلٌ في العلاء مزيَّنٌ
وبه البهاء مع السلامِ فرائدُ

فترى بشاديةَ المنارُ أتى لنا
والنيلُ يرويه هناك أماجدُ

ربط البلاد بمائه وصفائه
فكأنه بين القلوب مساجدُ

جئنا نبادر للسلام بساحةٍ
فيها الأحبة بالمحبة ساندوا

يا رب إحفظ أرض نيل وإحمها
أنت الكبير وأنت ربي الواحدُ

يا رب صل على الحبيب المصطفى
حبي لطه يا أحبةُ ماجدُ

تؤكد الحصرى بأن الصالون كان رساله حب للجميع للتأكيد بان مصر و السودان ايد واحدة يجمعهم علاقات قوية، وكانت هناك العديد من المدارس والألوان الثقافيه التى أشاعت روح المحبه، وقد إنبهر الجميع بالإبداع والتميز فى الطرح وتعدد المدارس الثقافية ، وإمتزجت الألوان وكانت أجمل سيمفونية حب بين أبناء الشعبين الشقيقين ، وبإذن الله تعالى سيكون لدينا العديد من المفاجآت يتم التحضير والتنسيق لها وسيتم الإعلان عنها قريبا.

مصر يا اخت بلادى ياشقيقه يارياض العذب وريقه .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock