تحقيقات وتقارير

سعودي عبد الرحمن: الدلتا الجديدة إنجاز حقيقي لتعزيز الأمن الغذائي ومواجهة النمو السكاني 

كتبت/منى عامر

قال النائب سعودي عبد الرحمن، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن، إن مشروع الدلتا الجديدة، يعتبر قفزة اقتصادية عملاقة نحو تنفيذ استراتيجية الزراعة 2030، وذلك لكونه مشروعا تنمويا متكاملا، تصل مساحته لـ 2.2 مليون فدان، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى منه تظهر في مستقبل مصر الزراعي، والذي تتركز أعماله على استصلاح نحو مليون و50 ألف فدان.

ونوه عبد الرحمن في تصريحات له اليوم، بأن مستقبل مصر الزراعي هو خطوة رائدة من جانب الدولة المصرية لتعزيز الأمن الغذائي من ناحية ومواجهة النمو السكاني من ناحية أخرى، لافتا إلى ضخامة مشروع الدلتا الجديدة، حيث أن المساحة المزروعة والمستهدف زراعتها تعادل 30 % من مساحة الدلتا القديمة.

وتابع: هذا علاوة على إنه يتميز بموقعه الاستراتيجي فهو قريب من الموانئ البرية والجوية والبحرية، ميناء الاسكندرية، السخنة ، دمياط، ومطاري سفنكس وبرج العرب، كما يرتبط مشروع الدلتا الجديدة بالطرق الرئيسية والمناطق الصناعية الكبرى، مثل مدينة السادات والسادس من أكتوبر وبرج العرب وغيرها، بما يؤكد إنه مشروع للحاضر والمستقبل وتأمين احتياجات الوطن الغذائية.

كما نوه النائب سعودي عبد الرحمن، باستهداف مشروع الدلتا الجديدة، ملف الأمن الغذائي وتخفيض فجوة الاستيراد من السلع الاستراتيجية، وتوفير أنشطة مرتبطة بالزراعة مثل أنشطة الثروة الحيوانية والداجنة والتصنيع الزراعى،  والبدء في إقامة مجمعات زراعية صناعية شاملة.

وأشار نائب الصعيد، إلى أن إقدام مصر على تنفيذ مشروع الدلتا الجديدة، رغم التحديات الاقتصادية والأزمة العالمية هو انحياز لمستقبل الوطن وتأمين حاجاته وتعزيز الاقتصاد الوطني كاقتصاد اقليمي هام ومؤثر وذو انتاجية عالية بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock