تحقيقات وتقارير

زيارة الوزراء دفع ثمنها المواطن الفقير

رغدة زهران سوهاج

الى متى يظل ملف الصحه هو الملف الاكثر تعقيدا والاهمال الطبى هو لسان حال المواطن السوهاجى

صرخة اب تدمى القلب ويعجز اللسان عن وصفها من كم الالم والمراره الذى تعيش بها تلك العائله
هل هذا ماوصل اليه الاهمال الطبى فى سوهاج شاب فى ريعان الشباب فقد كل مايملك واصبح حبيس سرير فى مستشفى ومهمل وصلت استغاثه من الاستاذ مصطفى والد محمد مصطفى مركز ساقلته مستشفى الهلال غرفه 413 يشكو فيها الاب مراره الالم فهذا فلذت كبده بين الحياة والموت

ويقول ابنى الوحيد اصبح بين الحياة والموت بسبب اهمال مستشفى ساقلتة المركزى كان يجهز لإستقبال المحافظ الذى سيأتى بعده بيوم رئيس الوزراء ويرتب للتجهيزات وانه يعمل بوظيفة حارس أمن سقط عليه باب مستشفى رئيسى معدنى يبلغ وزنه 500 طن ولم يخرج من تحت الباب الا عن طريق بندوزر رفعه من عليه واجريت له عدة عمليات ولكن لم نفهم من الدكاترة اى شئ وزاد الاهمال اكثر فأكثر وكل الدكاترة مش سألين ولا فى اى اهتمام منهم منعدمين الضمير ليس فيهم اى رحمة او عطف ولا يوجد اى مسئول لقد عرف المحافظ بالامر ولكن بلا اى نفع او جدوى ولم يتصرف وقد اهمل الامر نحن نحتاج الى دكاترة ضرورى حتى نعرف ما به

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock