تحقيقات وتقارير

رئيس لجنة الشؤون العربيه: قمة السيسي ونظيره الجيبوتي جاءت في توقيت مهم لتعزيز الأمن الأفريقي

كتبت/منى عامر

أكد النائب معازي، رئيس لجنة الشؤون العربيه بمجلس النواب، على أهمية الرسائل السياسية والاستراتيجية التي حفل بها لقاء الرئيس السيسي مع رئيس جيبوتي، إسماعيل عمر جيله، قائلا إن القمة جاءت في وقت شديد الأهمية، لتؤكد على ضرورة تعزيز الأمن والاستقرار بمنطقة القرن الأفريقي.

ونوه للمغازي في تصريحات له اليوم، بالقمة التي جمعت بين الرئيس السيسي ونظيره الجيبوتي اسماعيل عمر جيله، وتناولها التطورات الاقليمية في منطقة القرن الأفريقي وأمن البحر الأحمر، وتأكيد الرئيس السيسي على ضرورة الاحتواء والأمن والاستقرار في هذه المنطقة الاستراتيجية.

وأشار رئيس لجنة الشؤون العربيه، إلى ما شدد عليه الرئيس السيسي خلال القمة، من ضرورة تكثيف التعاون والتنسيق بين مصر وجيبوتي فيما يتصل بأمن البحر الأحمر، والتأكيد على صياغة الدول المشاطئة للبحر الأحمر لكافة السياسات وتعزيز الأمن المائي من منظور متكامل.

واختتم المغازي، بالتأكيد على الأهمية الاستراتيجية الكبيرة لجمهورية جيبوتي في منطقة القرن الأفريقي والعلاقات الوثيقة التي تجمعها مع مصر، والتصدي المشترك لكافة الأطماع الاقليمية في هذه المنطقة بما يحقق أمن مصر وجيبوتي، ويحفظ أمن جميع الدول المطلة على البحر الأحمر.

وشهدت المباحثات التي عُقدت في القاهرة، بين الرئيس عبدالفتاح السيسي، ونظيره الجيبوتي إسماعيل عمر جيلة، مناقشة العديد من الملفات الأمنية والاقتصادية، على رأسها قضايا القرن الإفريقي وأمن البحر الأحمر، إضافة إلى أزمة سد النهضة.

وأكد الرئيس السيسي، حرص مصر على تعزيز العلاقات وترسيخ التعاون الاستراتيجي مع جيبوتي في شتى المجالات؛ لإقامة شراكة مستدامة بين البلدين، بما يعكس مزيداً من التنسيق والتعاون فيما يتعلق بقضايا الأمن الإقليمي والعمل التكاملي لإرساء السلام والاستقرار في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock