الشرق الاوسط

رئيس البرلمان العربي يدين إستخدام ميليشيا الحوثي الإنقلابية ﻹستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقه الجنوبيه

كتبت / سوميه يوسف

أدان الدكتور “مشعل بن فهم السُّلمي” رئيس البرلمان العربي بأشد العبارات إطلاق ميليشيا الحوثي الإنقلابية طائرة بدون طيار مفخخة باتجاه المدنيين والأعيان المدنية بالمنطقة الجنوبية بالمملكة العربية السعودية، وإطلاق صاروخ باليستي بطريقة متعمدة لإستهداف المدنيين والأعيان المدنية بمدينة جازان السعودية، وقد تم اعتراضهما وتدميرهما بنجاح من قبل قوات تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية مساء أمس السبت الثالث من محرم 1442 هـ الموافق 22 من أغسطس 2020 م.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن اتخاذ ميليشيا الحوثي الإنقلابية الأعيان المدنية والمدنيين دروعاً بشرية في تنفيذ أعمالها الإرهابية لمكان إطلاق الصواريخ الباليستية يعتبر جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية وفقًا للقانون الدولي الإنساني، كما يعكس تحديها السافر للمجتمع الدولي واستخفافها بكافة القوانين والأعراف والإتفاقيات الدولية ومنها إتفاقية جنيف الرابعة، ممّا يستوجب اتخاذ المجتمع الدولي موقف فوري وحاسم لوقف هذه الأعمال الإرهابية المتكررة ومنع الميليشيا الإنقلابية من حيازة أسلحة متطورة وباليستية تستخدمها في تنفيذ أعمالها الإرهابية وتستهدف بها المدنييين والأعيان المدنية.

وشدد السلمى رئيس البرلمان العربي على أن هذه الإعتداءات الإرهابية التي تكررت بشكل خطير خلال الفترة الأخيرة يجب أن تكون بمثابة جرس إنذار للمجتمع الدولي تذكره بمخاطر رفع حظر السلاح المفروض على إيران، مطالباً باتخاذ خطوات حازمة لوقف الأنشطة التخريبية التي يقوم بها النظام الإيراني الداعم والممول لميليشيا الحوثي الإنقلابية وللجماعات المسلحة والتنظيمات الإرهابية في المنطقه.

وأعرب رئيس البرلمان العربي عن تضامن ووقوف البرلمان العربي التام مع المملكة العربية السعودية ودعمها فيما تتخذه من إجراءات للدفاع عن أراضيها وحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، مشيداً بيقظة وكفاءة قوات تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ونجاحها في التصدي لكافة العمليات الإرهابية التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الإنقلابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock