أخبار النيل

حزب الجيل يؤكد أن الرئيس السيسى فى قمة المسئولية الوطنية والتضحية

كتب – علاء حمدي

 

اصدر حزب الجيل الديمقراط بيانا صباح اليوم عن الرسائل التى ارسلها الرئيس السيسى إلى الشعب المصري والعالم امس وهو يتفقد استعدادات القوات المسلحة لمواجهة مراحل فيروس كورونا …قال حزب الجيل فى بيانه: نتابع مع الشعب المصرى بكل فخر واعجاب إدارة الرئيس السيسى والدولة المصرية لأزمة فيروس كورونا…ففى كل يوم يمر على بلادنا نتأكد أن مصر كانت على موعد مع كتابة سجل جديد لتاريخها وصناعة حاضر وغدا افضل لأبنائها يوم أختارت قائد قواتنا المسلحة رئيسا لنا ..واضاف البيان انه فى كل الأزمات التي مرت بالوطن يؤكد الرئيس السيسى أن الله أراد الخير لمصر عندما ولاه قيادتها ..وتابع الجيل فى بيانه أن ستعرض الرئيس أمس لاستعدادات القوات المسلحة لمعاونة أجهزة الدولة فى مكافحة فيروس كورونا جعلتنا نشعر بالفخر والاعتزاز بقواتنا المسلحة حصن الوطن وسنده ودرعه الواقى القادر على ردع الأعداء..وقال ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل لقد كان الرئيس السيسى فى قمة المسئولية الوطنية والتضحية وهو يقرر البدء في الإصلاح الاقتصادي ويتخذ ما يلزم له من إجراءات وقرارات تنال من رصيده الشعبى الكبير غير عابئ بذلك من أجل إنقاذ الوطن وتصحيح الخلل الكبير فى الموازنة العامة للدولة ولم يكن أكثر المتفائلين يتوقع استرداد الرئيس لشعبيته بين المواطنيين قريبا واضاف الشهابي، لكن مواجه الرئيس المخلصة لكل التحديات التى واجهت الوطن وإدارته الاحترافية ومعه الحكومة للأزمات التى تعرضت لها البلاد جعلت الرئيس يسترد شعبيته الكبيرة فى سابقة لم تحدث من قبل..وأكد الشهابي أن الشعب المصرى متراص الآن خلف الرئيس ولا يستثنى منه سوى أنصار الاشرار….واضاف أن الرئيس بعث اليوم رسائل للداخل والخارج تبعث الثقة والاطمئنان على ان مصر قادرة على كل مواجهة كل التحديات وعبور كل الازمات : ومن أهم هذه الرسائل : واجهنا كثيرا من الصعاب ومنها الإرهاب وتجاوزنا كل التحديات… وبتعاوننا جميعاً سنعبر تحدى كورونا وننجح فى تجاوز آثاره.  تقديم مصر يد العون للدول الاخرى رسالة تضامن من مصر حتى لو دعم رمزى.  نستعد لكل الاحتمالات فى مواجهة فيروس كورونا.. وتوجد 6 مستشفيات جاهزة للافتتاح تابعة للقوات المسلحة وكل مستشفى بها 200 سرير .. المشكككون فى قدرة مصر لا يستهدفون الرئيس بل مصر والمصريين. العرض الذي تم اليوم من قبل القوات المسلحة هدفه طمأنة الجميع بأن هناك نسقًا آخر جاهزًا لمواجهة الأزمة الراهنة أشكر القطاع الخاص على مساهمته الطيبة ويجب على القطاع الخاص تخفيض العمالة خلال الفترة الراهنة دون المساس برواتبهم  نعمل دائمًا على ألا يقل المخزون الاستراتيجي عن 3 شهور  أنا عايز أقول الأمور ماشية، خايفين من إيه؟ ولن نترك إنسانًا يحتاج مساعدة  لو عايزين مصر خالية من الأشرار، علينا أن نعرف أن هناك جزء من المواجهة نقوم به جميعاً  أنا هخبي عليكم ليه؟ الوضع الذي نمر به الآن الدنيا كلها عايشاه وإحنا عايشينه وملناش ذنب به  علينا عدم الانتباه للشائعات فمواجهة الأشرار لن تنتهى ومصرون على أن نعيش أحرار الدولة بكل عناصرها، قيادة وحكومة وشعبًا، معنية بالمواجهة في أي تحدٍ تواجهه.  القوات المسلحة والشرطة لا يزالون يواجهون الإرهاب، داعيًا لمزيد من الجهد لتخطي هذه المرحلة. ساعات بأنزل لوحدي أشوف الدنيا ماشية إزاى في الشارع في الوقت اللي ما فيهوش حظر ولما بأنزل مش حاسس من إجراءات الناس إنها واخدة بالها، بأشوف ميكروباص والناس قاعدة فيه وماحدش حاطط كمامات  الأمر لو محتاج إننا نوزع هذه الكمامات بنص التكلفة أو دون تكلفة خالص مافيش مشكلة حرصنا اليوم على وضع الكمامات هدفه توصيل رسالة إننا واخدين بالنا  أنا اطمنت على تعقيم السكة الحديد والمترو، لكن محتاجين تطهير كل وسائل النقل في الدولة وده دور الدولة والجيش   أتوجه بالشكر لعناصر الأطقم الطبية، لما يقدمونه من مواجهة وتضحيات في ظل دورهم خلال مواجهة أزمة كورونا يجب على المواطنين الالتزام بإجراءات الوقاية خاصة في وسائل النقل والأمور حتى الآن تحت السيطرة. نشيد بجهود وزارة الداخلية خلال فترة حظر التجول وكنت حريصًا على قيامها بهذه المهمة بمفردها لقدرتها على تنفيذها بنجاح.   لابد من توخى الحذر من جانب المواطنين للحفاظ على صحتهم وبلادهم. رغم الجهود التي تنفذ مازال البعض يشكك ولكن الدولة تنفذ وقادرة على المواجهة.  فيما يخص الدولة، قولنا نخفض الأعداد، وقّفنا الجامعات والمدارس، وهنا لازم أقول لا تظنوا أن الدولة ليست حريصة على مستقبل أبنائها.  عمرنا ما قل الاحتياطيات عندنا عن 3 أشهر، موجهًا تساؤلًا للمواطنين: «خايفين من إيه؟ مافيش مشكلة خالص، ما تخافوش من حاجة، إوعوا حد يفزعكوا».  أدعو الجميع لبذل المزيد من الجهد والإجراءات والتفهم لمطالب هذه المرحلة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock