تاريخنا حياتنا

جميله يامصر … قصر الاميرة فريال

بقلم / فاروق شرف
حديقة الأميرة فريال :-
هذه الحديقة كانت هدية الملك فاروق لإبنته الكبرى فريال فى عيد ميلادها فقد كانت فى بادئ الأمر عبارة عن ساحة مدرجات لمشاهدة منظر الغروب إلى حديقة تاريخية .

حديقة “الأميرة فريال”بانوراما جمالية على نهر النيل الخالد والتى توجد عند الطرف الجنوبي من نهر النيل ،وفي هذه الحديقة ستشاهد الصخور الجرانيتية التي تتواجد على ضفاف نهر النيل ،بالإضافة إلى الهضاب الصغيرة والأودية والممرات المتواجدة بها ،كما يمكنك مشاهدة منظر الغروب المثير على نهر النيل من هذه الحديقة الجميلة التي سميت بإسم أكبر بنات الملك “فاروق الأول” ،والتى تتميز بأشجارها شاهقة الإرتفاع النادر الوجود.

تم إنشاؤها في الأربعينيات برعاية من الأميرة فريال ابنة الملك فاروق، وأطلق اسمها علي الحديقة تقديرًا لدورها في إنشائها تمتاز حديقة فريال بأنها من داخلها يتمكن أي شخص متابعة غروب الشمس حتي تغرق في نهر النيل والتي تعتبر متعة كل سائح يزور أسوان حيث تضم مدرجات جرانيتية تطل علي أجمل جزء من نهر النيل بزرقته المبهرة، وتصميم الحديقة ليس له نظير.
وان السياح يحرصون علي متابعة هذا الحدث الجميل فى غروب الشمس من تراس فندق كتراكت القديم حيث عبقرية المكان وجمال الطبيعة‏.‏
وان هناك الكثير من مواطنى أسوان وزائريها يحرصون على زيارة حديقة “فريال” التاريخية لوقوعها على ربوة عالية على نهر النيل بمدينة أسوان، ولما تمتلكه من أشجار تمثل بانوراما جمالية على صفحة النيل، وتنسيق منقطع النظير.

بالإضافة إلى تميزها بالهدوء الذي يجذب العديد من الزوار إليها للإستمتاع بالطبيعة الخلابة وسط نهر النيل والنباتات الجميلة التى تتميز بألوانها المبهجة ،بالإضافة إلى موقعها المميز على الهضبة العالية فى المدينة والتى تمكنك من مشاهدة معالم المدينة من أعلى وإلتقاط أجمل الصور التذكارية على أرضها ،ويرتاد العديد من السياح والزوار المحليين هذه الحديقة خاصة فى المناسبات القومية مثل عيد الفطر ،عيد الأضحى .

عيد شم النسيم ،وأعياد الأقباط من خلال الرحلات التى تقام بها ،حيث يقوم الزوار بالإستمتاع بالأعياد القومية وسط أحبائهم مع تناول المأكولات الخفيفة والمشروبات اللذيذة على مسطحاتها الخضراء الواسعة ،وتتميز المدينة بصفة عامة بمعالمها السياحية المتمثلة فى المعالم التاريخية من الآثار التاريخية مثل المعابد ،المتاحف ،والمسلات المتعددة ،بالإضافة إلى مناخها المميز الدافئ شتاءاً وغنائها بالمناظر الطبيعية الخلابة من نهر النيل ،والنباتات المزدهرة وغيرهم من المناظر التى تجذب الزوار إليها .

نقل و إعداد لحق المعرفة بجمال صعيد مصر .. مع تحيات : فاروق شرف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock