أخبار النيل

بناتنا فى خطر

كتب / محسن نور الدين

هل هذه هو حال مدرسه بهتيم الأعداديه بنات بأدارة حي شرق التعليميه بمحافظه القليوبيه .
رساله موجهه إلى كلا من
معالي اللواء عبد الحميد بك الهجان / محافظ القليوبيه
الي مدير أمن القليوبيه
الي وكيل وزارة التربيه والتعليم
الي رئيس حي شرق
الي السيد الفاضل مدير الأدارة التعليميه
الي مدير أمن الأدارة التعليميه بحي شرق
رساله موجهه إلى من يهمه الأمر

باسم الله. اغيثونا

بناتنا في خطر
اين المسؤلين عن هذه الفوضه المشكله مش في مدير او مدرس المشكله في من يري المشكله ويحاول تسكينها. المشكله عدم وجود كيان عدم وجود ضمير عدم وجود تفاهم لحجم المشكله.

من المسؤل عن حياة اكثر من 2250 طالبه في اعمار مختلفه من المسؤل عند حدوث مصيبه لاقدر الله من خطف وهتك عرض وتحرش لفظي وبدني .
اين المسؤلين اللي قدموا وعود بأمن وأمان المدارس . ولماذا يتم الحكم علي اولادنا بالضيع وسماع ألفاظ خارجه
المشكله مش ان مدرس ضرب طالب او ان الاولاد يضربون بعض او ان الحمامات مش نظيفه او ان مش في دكتور في المدرسه المشكله انه يوجد موقف سيارات تحمل مسمى سيارات الموت ومعظمها بدون لوح بجوار سور المدرسه مباشرا حيث يقودها بعض الصبيه صغار السن وبعضهم يتعاطون المخدرات والأستروكس حيث تعرضت احدي الطالبات اليوم للتحرش اللفظي ووصل الأمر إلى لمس مكان ما لبعض الطالبات وذلك الأمر يحدث يوميا أمام المدرسه المذكورة
المسؤلين فاسدون نعم فاسدون كل من يري المشكله ولا يتحرك ساكنا فهو فاسد ولكن اعلم كل العلم بأنكم على قدر من المسؤليه وحلها ونعلم أيضا بأننا وضعنا ثقتنا فيكم فلا تخذلونا

اتحدث الي كل ولي امر حاول يعلم ابنته ويحافظ على امنها وسلامتها ولم يستطيع بسبب مسؤول جالس في مكانه. اتحدث الي مسؤول عنده ضمير هل حضرتك مرتاح الان وانت تري اعراض بناتنا تهتك لفظيا اتكلم الي كل ولي امر لابد من التكاتف ومساعدة بعضنا البعض ونطالب بحق ابنائنا.
كم كميه الياس والحزن عندما نرعي اولاد المدارس الاخري ينعمون بحقوقهم وأمنهم وابنائنا يبحثون عن الأمن و الأمان نريد معرفه مصير ابنائنا وهل سيظل الوضع القائم كما هو عليه بعد تلك الأغاثه
نحن الان نريد مشاركه الكل معانا ونوضح ان كلما كثر عددنا وضح صوتنا ليرانا المسؤولين واظن ان بعد ذلك لا يوجد اعز من بناتنا واعراضهم لا يوجد احد فوق ابنائنا. الان محتاجين اولياءامور متفاعلين وليسوا مشاهدين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock