تحقيقات وتقارير

برلمانى: تطوير شرم الشيخ ومطارها وأحيائها استعداد مبكر لقمة المناخ العالمية المرتقبة

كتبت/منى عامر

قال النائب سيد سمير عضو مجلس النواب، إن الدولة المصرية وبتوجيهات مباشرة من الرئيس السيسي بدأت في الاستعداد مبكرا لقمة المناخ القادمة نوفمبر 2022، قائلا إن العالم يتطلع لها والأنظار ستتجه بقوة إلى مصر خلال هذه الفترة.

وأشاد سمير، في تصريحات له اليوم، بالاستعدادات المختلفة للقمة وتوجه رئيس الوزراء د. مصطفى مدبولي، لمتابعة ما يتم تنفيذه من أعمال تطوير ورفع كفاءة للمنشآت والطرق، وكذا أعمال البنية التحتية والمرافق، على أرض الواقع في مدينة شرم الشيخ.

ونوه عضو البرلمان ، بتوجيهات رئيس الوزراء بالعمل على الانتهاء من أعمال تطوير مطار شرم الشيخ قبل 30 يونيو الجاري، وفي نفس الوقت استكمال مشروعات التطوير وتحديث البنية التحتية لمنظومة المطارات المصرية بما يسهم في تنشيط الحركة الجوية والسياحية الوافدة إلى مصر، واستيعاب الحركة الوافدة الى البلاد عبر عشرات الوفود خلال قمة شرم الشيخ العالمية.

واختتم النائب سيد سمير، بالتأكيد على أن عقد قمة المناخ في مصر إنجاز عالمي جديد يحسب للدولة المصرية واستقرارها وقطعها شوط طويل في مجال التكيف مع التغيرات المناخية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock