تحقيقات وتقارير

برلمانى؛ مصر لن تتعرض لأي أزمة في مجال القمح والدقيق والخبز حتى نهاية العام

كتبت/منى عامر

قال النائب محمد نشات العمده، عضو مجلس النواب، إن مصر لن تتعرض لأي أزمة خبز أو قمح، وفق ما تشيع بعض المواقع والمنظمات الخارجية، زورًا وكذبا بعد اندلاع الحرب الروسية – الأوكرانية، قائلا إن الدولة المصرية بتوجيهات الرئيس السيسي، استعدت جيدا لمثل هذه المواقف، بدليل وجود احتياطيات تكفي لنحو 4-6 أشهر.

ونوه نشأت في تصريحات له اليوم، بإعلان وزارة الزراعة، تجاوز المساحة المنزرعة بالقمح هذا العام نحو 3.6 مليون فدان بإنتاجية متوقعة نحو 10 ملايين طن، فضلا عن تحرك الدولة لتسهيل توريد القمح من الفلاحين، ودعم الاستثمار الأجنبي في كافة المجالات الاقتصادية والزراعية بشتى السبل داخل مصر.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى تصريحات وزارة التموين كذلك عن ترقب وصول نحو 189 ألف طن قمح روسي وأوكراني وروماني، خلال الأيام القادمة لمصر. بما يؤكد توافر القمح والدقيق حتى نهاية العام وعدم وجود أي أزمة.

وحذر النائب محمد نشأت العمده، من أن العديد من الجهات الخارجية المغرضة، تحاول استغلال موجة التضخم المستورد وارتفاع بعض الأسعار في الخارج لإشاعة جو من البلبلة والاضطراب في مصر على غير الحقيقة، كما تشيع كذبًا وجود نقص بالسلع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock