الشرق الاوسط

” العربي الأوروبي ” يقرر اختيار الشاعر الغنائي طوني أبي كرم سفيرا للسلام والنوايا الحسنة

كتبت – زبيدة حمادنة

أعلن المركزالعربي الأوروبي لحقوق الإنسان والقانون الدولي , عن إختياره للشاعر الغنائي الكبير / طوني أبي كرم من لبنان, ليكون سفيرا للسلام والنوايا الحسنة للمركز العربي الأوروبي لعام 2020 , بعد ترشيحه من قبل الدكتورة / أسماء بن سعيد، نائب العلاقات الدولية والدبلوماسية و مستشار العلاقات العامة للمركز وذلك تقديراً لجهوده السامية في مجال العملل الإجتماعي والثقافي والفني في لبنان. وذكرالمركز في بيانه, بأن طوني أبي كرم يحظى بتقديركبيرداخل المجتمع العربي لما قدمه من أعمال فنية كبيرة .
طوني ابي كرم وهو مؤلف غنائي لبناني وعضو ثابت مصنف شاعر وملحن في جمعية المؤلفين والملحنين العالمية في باريس – فرنسا SACEM منذ العام ١٩٩٥. وهو أيضا رئيس لجنة النصوص ومؤسس في الهيئة الادارية لمجلس المؤلفين والملحنين في لبنان .
اغنى المكتبة الموسيقية العربية بأكثر من ١٠٠٠ ألف اغنية معروفة . غنى من اعماله كبار نجوم الساحة الغنائية اللبنانية والعربية نذكر منهم الدكتور وديع الصافي والاسطورة صباح راغب علامة ،عاصي الحلاني وائل كفوري، نجوى كرم ،كارول سماحة ،نوال الزغبي، رامي عياش فارس كرم وكثيرين من المطربين الكبار ..
تمحورت مواضيع اغنياته عن الحالات الاجتماعية والانسانية والعاطفية والوطنية . كما حصل أبي كرم علي عدد كبير من الجوائز والتكريمات الفنية والثقافية في لبنان والعالم العربي وايضا من في عدد من الدول حول العالم . , وشارك في العديد من المبادرات المجتمعية والإنسانية والتي كان لها تاثيراُ إيجابياُ علي المجتمع.
وقد حرص الأمانة العامة للمركز ولجنة الاختيار التابعة له ،علي ترشيح عددا من الشخصيات الفنية المؤثرة في العالم العربي تقديرا وعرفانا بدورهم المتميز في المجتمع وتنصيبهم ليكونوا سفراء السلام والنوايا الحسنة للمركز ،لأبرز رسالتهم الإنسانية ودعما للجهود الدولية الرامية للسلام الإجتماعي.
والمركز العربي الأوروبي هو منظمة دولية إنسانية ,مستقلة ,غيرسياسية, طوعية, لا تستهدف الربح تعمل بموجب ميثاق الأمم المتحدة والحاصلة علي موافقة السلطات النرويجية في عام 2006والمعتمدة برقم (NO.989862057-ORG) والمسجلة بقاعدة بيانات المنظمات الغير حكومية للأمم المتحدة , ومسجلة لدي وكالة الاتحاد الأوروبي للحقوق الأساسية التابعة للاتحاد الاوروبي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock