مقالات رأى

“الطلاق المبكر ظاهره تؤرق المجتمع” عنوان ندوه بالمركز البحوث الجنائيه

 

كتبت : شوق عبد اللطيف

عقد المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية، ندوة تحت عنوان “الطلاق المبكر ظاهرة تؤرق المجتمع “، وذلك لإعلان نتائج البحث الذى أجراه المركز حول أسباب الطلاق المبكر فى المجتمع المصرى والتداعيات وكيفية المواجهة ،

وذلك بحضور فضيلة المفتى ا. د /شوقى علام “مفتى الجمهورية” ، و ا. د / سعاد عبد الرحيم ” مديرة المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية” ، و ا. د /عمرو عثمان “مساعد وزيرة التضامن – مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى” ، والقس عبد المسيح ميخائيل بطرس “ممثل قداسة البابا تواضروس الثانى والأنبا أرميا الأسقف العام” ، والخبراء وممثلو الوزارات والجهات المعنية فى هذا المجال ،

وقالت د. سعاد أن برنامج الندوة تستعرض أهم نتائج البحث من حيث الأسباب والدوافع الخاصة بالطلاق المبكر ، وكذلك التداعيات الاجتماعية والنفسية له، وكيفية وسبل مواجهة الطلاق فى مصر ، لافته إلى أن مشكلة الطلاق المبكر هى إحدى المشاكل الاجتماعية التى يعانى منها المجتمع خاصة فى ظل إرتفاع معدلات الطلاق فى الفترة الأخيرة ،

واكدت د. سعاد أن البحث اعتمد على الأجابة على عدة أسئلة، منها ما واقع مشكلة الطلاق المبكر فى مصر؟ وطرق مواجهة هذه المشكلة؟ ، وكذلك التعرف على ظاهرة الطلاق المبكر والوقوف على تداعياته، بجانب أطراف العلاقة المنتهية بالطلاق سواء الزوج أو الزوجة أو الأبناء، وأهم التوصيات لمواجهة هذه المشكلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock