أخبار النيل

الشهابي يشيد برؤية الدولة لتعمير سيناء

 

كتبت/منى عامر

 

هنأ ناجى الشهابى،رئيس حزب الجيل الديمقراطى، فى بيان له اليوم الشعب المصرى والرئيس السيسى بالمشروعات التى افتتحها الرئيس امس فى الضفة الشرقية للقناة ، وأضاف البيان أن تلك المشروعات أكدت امتلاك مصر لرؤية استراتيجية مكنتها من مكافحة الإرهاب وفى نفس الوقت تنفيذ أكبر خطة تنموية فى تاريخها على طريق التنمية المستدامة وتستطيع أيضا مواجهة الأزمات الطارئة باحترافية كبيرة فاقت كثير من دول العالم الغربى المتقدم وتابع الجيل فى بيانه أن المشروعات التى افتتحها الرئيس السيسى أمس وأيضا التى افتتحت من قبل تؤكد إنفراد مصر عن غيرها من الدول بأن عجلة الحياة فيها لم تتوقف بسبب جائحة كورونا وأن افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسى لعدد من المشروعات القومية فى شرق القناة أكدت أن الإجراءات التحريزية التى اتخذتها الدولة المصرية لمواجهة الفيروس القاتل حافظت على صحة وحياة العاملين فيها فلم توقف العمل فى تلك المشروعات القومية العملاقة والتى اعتبرها الحيل فى بيانه، مشروعات أمن قومى للبلاد .

 

وأشار ناجى الشهابي، ان مصر تمتلك رؤية متكاملة لتنمية وتعمير سيناء وتخدم قضايا الأمن القومى للبلاد والذى أكد الرئيس أمس فى حديثه المهم أنه لا يقدر بمال واشار الشهابي إلى أن مصر فى عهد الرئيس السيسى تخلصت من الوصاية الأجنبية التى كانت ترفض باستمرار تنمية وتعمير سيناء وأشاد بخطة إنشاء المشروعات القومية فى سيناء والتى تصل تكلفتها إلى ٦٠٠ مليار جنيه والتى تهدف إلى إعادة توزيع السكان وجذب عدة ملايين من المصريين للتوطن فيها .. ورحب الشهابى بتصريح الرئيس امس من أنه تحدى تحرير سيناء وبدأ تحدى تعميرها ونعمل على أن تكون جاذبة لتوطين ملايين المصريين .

 

وأكد الشهابي، أن زرع سيناء بالملايين من المصريين القادرين على العمل وتكوين أسرة مصرية تتخذ من سيناء وطن لهم هو البداية الحقيقية لإنهاء عزلة سيناء التاريخية وقال بتلك السياسات تكون سيناء خط الدفاع الأول عن مصر .

 

ودعا رئيس حزب الجيل، رجال الأعمال لتأكيد وطنيتهم وحبهم لمصر بالاستجابة لدعوة الرئيس السيسى لهم امس للمشاركة في إدارة مشروعات تنمية سيناء .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock