مقالات رأى

الجماعه الارهابيه تخطط لقتل الطبيب المصري واسرته تعرف علي السبب

 

دكتور عبد الفتاح عبد الباقي يكتب

بلاغ إلى السيد مدير الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأنترنت وشبكات المعلومات
www.moiegypt.gov.eg
إدارة مكافحة جرائم الحاسبات وشبكات المعلومات بمقر وزارة الداخلية بالقاهرة الجديدة و مبنى كلية الشرطة القديمة بالعباسية
الخط الساخن 108 والذى تم انشاءه مؤخرا لهذا الغرض.
مقدمه/ دكتور عبدالفتاح محمود عبدالباقى مرفق صورة من بطاقة الرقم القومى
ضد: مواقع إخوانية عامة ومواقع شخصية إخوانية مقدم حصر لكم بالأسماء
فهى تحرض على تكفير الجمهورية المصرية ومؤسس الجمهورية وجيش الجمهورية ومؤسسات الجمهورية
وكل معارض لجماعة الاخوان و تخلق التحريض على قتال مؤسسات الدولة المصرية من شرطة وجيش وحتى شعب مصر من الأقباط
وتصنع عقولا إرهابية هدددتتى بالقتل نتيجة مقالاتى التى فضحت فكرهم وتاريخهم الأسود المستند لفكر التكفير لسيد قطب وقد قاموا بسرقة صورى الشخصية وإنشاء صفحة مزورة على الفيسبوك بأسمى تصدر بيانات إعتذار لهم عن مقالاتى وتعاونت إدارة الفيسبوك فى إغلاق الصفحة المزورة مرتين
المستندات: أكثر من خمسون اسكرين شوت ومستندات من إدارة الفايسبوك
الجريمة وحصر بأسماء أشخاص ومواقع
أولا / جريمة التحريض على محاربة مؤسسات الدولة وعدم الإعتراف بالجمهورية ومؤسس الجمهورية وجيش الجمهورية ومؤسسات الجمهورية مما يقدم السند والتحريض على قتالها
ثانيا/ جريمة خدش الحياء العام بألفاظ لا تمت لخلق أو دين
ثالثا / الجرائم ضد شخص مقدم البلاغ وضد الدولة فى ضوء نصوص التجريم والعقاب تستند الى:
*جرائم قانون تنظيم الاتصالات رقم ١٠ لسنة ٢٠٠٣*
*جرائم قانون العقوبات مواد السب والطعن والقذف من ٣٠١ إلى ٣٠٩ عقوبات *
جرائم المادة ١٦٦ عقوبات
والركن المادى والمعنوى والتعمد والقصد الجنائي مقطوع به باعتراف المتهمين أنفسهم رغم اعلامهم أن أفعالهم جريمة
ارجو إتخاذ الإجراءات اللازمة طبقا لنصوص قانون الاتصالات وقانون العقوبات وطبقا لتوقيع مصر على الإتفاقية الدولية لمكافحة جرائم الأنترنت وشبكات المعلومات ضد من هم خارج مصر مع حفظ حقوق مقدم البلاغ فى التعويض والملاحقة بكل ماكفله القانون ضد المتهمين
مقدمه دكتور عبدالفتاح محمود عبدالباقى طبيب مصرى القاهرة
مرفق صورة من بطاقة الرقم القومى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock