تحقيقات وتقارير

الاطباق والاكواب البلاستيكية تصيب بالسرطان والامارات تمنع

كتبت : إسراء السيد

قررت الامارات اليوم منع استخدام الأكواب والأطباق البيلاستيكية المصنوعة من مادتي الفلين والفوم في المطاعم والكافتيريات حفاظا علي صحة المستهلكين من مخاطر الاصابة بمرض السرطان

وقال الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك فان هذا القرار جاء بعد استعراض دراسات تشير الي وجود بعض الأضرار الصحية نتيجة ملامسة المواد الساخنة للفلين المستخدم كأكواب.

وطالبت اللجنة العليا لحماية المستهلك الجهات المعنية كالبلديات وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بتنفيذ إجراءات المنع وتوقيع عقوبات على المخالفين.

وأضاف النعيمي ان دراسة أمريكية استمرت لثلاث سنوات حذرت من أن أكواب الفلين وجميع حاويات المواد الغذائية المصنوعة من هذه المادة تحتوي على مركبات الستايرين الكيماوية التي تعد سبباً مباشراً للإصابة للسرطان،

وأعلن العلماء المشرفون على الدراسة، إن “مادة الستايرين شديدة السمية والخطورة على صحة الإنسان بشكل عام، خاصة عند تفاعلها مع حرارة المواد الغذائية أو التسخين.

وبحسب أبحاث طبية أجراها فريق من علماء المجلس الوطني للبحوث الأمريكية أعلنت نتائجها في اغسطس 2014، فأن مادة ستايرين Catarina الموجودة في الأواني والأطباق المكونة من الفووم أو الفلين، قد تسبب السرطان  Cancer.

وأكد برنامج علم السموم الوطني، برعاية 10 من خبراء السموم، أن ستايرين هي مادة مسرطنة فعلا وتدخل في صنع أطباق وأكواب الفلين.

وفي وقت سابق كان الدكتور جين هوني، رئيس لجنة مجلس البحوث من الخبراء،قاءلا انا أطالب بأخذ الحذر من المخاطر المحتملة عن استخدام المنتجات التي تحتوى على تلك المادة والتى تتسبب في الإصابة بالسرطان، وذلك طبقا لأحدث الأبحاث.

ويفضل استخدام منتجات مصنوعة من الورق المقوي لوضع المشروبات والأطعمة فيها بديلا عن المنتجات البيلاستيكية لتجنب حدوث أي تفاعلات ضارة علي الصحة بسبب الحرارة الناتجة عن الأغذية والمشروبات الساخنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock