الشرق الاوسط

الأميرة دعاء بنت محمد تحل ضيفة في النادي الأدبي .. حوار ثقافي ” نقطة بداية “

متابعة – علاء حمدي
شهدت الأميرة دعاء بنت محمد فعاليات حوار ثقافي في النادي الأدبي بعنوان نقطة بداية حيث حلت الأميرة دعاء بنت محمد ضيفه حوار في النادي الادبي الثقافي بمحافظة جده و قد اختارت عنوان حوارها نقطة بداية بحضور عدد محدد من الشخصيات النخبوية في الثقافة والفكر ويعد الحوار أول حوار فلسفي عميق لأي بداية نحو الطريق لرسم مستقبل الإنسان وفق مفاهيم فلسفية عميقة كما وصفها النقاد ومنهم رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في منطقة الشرق الأوسط ومن حضر الحوار من مثقفين ومفكرين ومثقفات
وقال الدكتور انور عشقي انه لأول مرة في تاريخي احضر حوارا من هذا النوع الذي يسمو بالحراك الثقافي للاندية الأدبية وبالتالي يصبح النادي الادبي بجده صاحب السبق في وجود هذا النوع من الحراك الثقافي الذي يواكب التطور الفكري والمجتمعي ويعمل على اثراء الجانب الثقافي بدل من تلك الحوارات التي تشبعت بها الساحه الثقافية من كثرة من خاض فيها وقال الدكتور عشقي ان الاميره دعاء بنت محمد تطرقت لموضوع مهم جدا عن البداية مما يعكس بعدها الفلسفي في التفكير عن بدايات الحياه في كافه مجالات الحياه لافتا الى ان البداية ونجاح البداية ليست شرطا ان تحقق لحظه الانتصار بل يمكن ان تكون في لحظات الهزيمة مستدلا بقول الفيلسوف الفرنسي حين دخلت ألمانيا بلاده وسقطت فرنسا قال الان تبدأ ساعه البداية في الوقت الذي قالت فيه الكاتبه المعروفه انتصار العقيل متحدثة عن فكر الأميرة دعاء قائلةً انت تثيري الدهشه حين تتحدثين عن البدايات ونقاط التحول في المنظومه الحياتية للإنسان واسرد عدد من الحضور من النخبه بداياتهم منهم الاعلامي الشهير زيد الفضيل والدكتور صانع الابداع محمد السريحي وحازم النجار والمهندس يحى باجنيد وسهيل الطيار تجارب البدايه في حياتهم
كما طرحت عدد من الحاضرات من المثقفات ايضا صور من حياتهم مع البدايه .. حوار الاميره دعاء بنت محمد آثار الدهشة داخل اروقه النادي الادبي والذي أدارته الدكتوره ايمان اشقر فيما سعت الى انعقاده الكاتبه الكبيرة نبيله محجوب وعرضت الدكتوره ايمان اشقر سيره الاميره الدعاء بنت محمد التي تعد من رواد العمل المجتمعي والانساني ليس في المملكه العربية السعودية فحسب وانما على مستوى العالم والعمل في ٣ محاور هامة المرأة والتمكين في رؤيه ٢٠٣٠ والطفوله الامنه والمبدعه ورعايه الايتام ومرضى اطفال السرطان وذوي الاحتياجات الخاصه من خلال الاستراتيجيات والمبادرات التي تطلقها ومن ابرزها انا احب لغتي العربيه ودعم الاعمال الادبيه والفنيه الذي توج بتوقيع مذكره تفاهم مع جامعه الملك عبدالعزيز بجده لتأسيس مركز الأميرة دعاء للابداع الادبي والفني
جديرا بالذكر أن الأميرة دعاء بنت محمد قد مُنحت عده مناصب منها سفيرة الايتام لجمعية إخاء في منطقة مكة المكرمة وسفيرة نوايا حسنة من منظمات إقليمية ودولية وتناقش الأميرة دعاء بنت محمد درجه الدكتوراه في القانون الدولي والعلاقات الدبلوماسية وقدمت الأشقر نماذج في مسيرة الأميرة دعاء بنت محمد التي تعد المرأة الابرز في تحقيق رؤيه التحول الوطني ٢٠٣٠ واكدت الكاتبه نبيله محجوب ان الاميرة دعاء بنت محمد رمز وطني مهم في مسيرة التطور والنهوض بالتعليم والارتقاه بالفكر والادب والثقافه والابداع ورسم الخارطه الثقافيه من جديد في الحراك الثقافي السعودي وقالت الشاعره نور الوليدي انها كانت تتمني حضور مثل هذه الحوارات التي افتقدتها النوادي الادبيه منذ عقود وأضافت كنت مستمتعة بالمقاطع التي رأيتها عبر السوشل ميديا عن الأميرة دعاء وكنت أتمنى اذا كان هناك تسجيل كاملا لهذا الحوار .
حوار الأميرة دعاء بنت محمد لم يكن عاديا فهي تؤكد في حوارها ان الله حين خلق الكون حدد له البدايه و استخلفه في الأرض من اجل العطاء والانجاز والعمل والمثابرة فاذا كان للكون بدايه وللحياه بدايه فمن الطبيعي ان يكون لكل إنسان بدايه ينطلق منها ترسم ملامح حياته القادمه في المساهمه في المنظومه الحياتيه بشقيها العقلي والعاطفي واكدت الأميرة دعاء بنت محمد ان إختيارها لعنوان حوارها لم يكن عبثا وانما هي رؤية وتجربة نتعلم من خلالها ذلك الفكر العميق في تحديد الاتجاهات ورسم الطريق والوصول الى مرحله البناء الحقيقي للانسان اولا ثم المجتمع ثم العالم حتي يستقر السلام وتنعم شعوب الارض، بالأمان
الجدير بالذكر اننا سوف نقوم بنشر كامل الحوار للاميره دعاء بنت في خبر قادم عن نقطة البداية احد أدوات التغيير والتطوير في رؤيه هذا الوطن الذي تقوده قياده حكيمه قادره على مواجهه التحديات والوقوف ضد كل التيارات التي تحاول زعزعه عجله التطور
ونوهت الأميرة دعاء بنت محمد بأن بداية رؤية ٢٠٣٠ التي ادهشت العالم وجعلت هذا الوطن في المراكز الاولى عالميا في التطوير ومواجهه الازمات هي من أجمل البدايات لمستقبل مشرق لمملكتنا الحبيبة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock