أخبار النيل

أعراض جديدة لفيروس كورونا في الموجة الثانية

 

 

 

كتبت سلوى مظلوم

بعد رفع حالات الطوارئ في العديد من مستشفيات العزل والاماكن الصحية، لاستقبال حالات كورونا المحتمل اصابتهم في الموجة الثانية، أشار باحثون إلى أن الحالات الشديدة من فيروس كورونا الجديد يمكن أن تؤدي إلى اضطراب مناعي ذاتي نادر يضعف العضلات، وفي تقرير حالة نُشر في دورية Annals of Internal Medicine، شخص الأطباء ثلاثة مرضى ليس لديهم تاريخ من الاضطرابات العصبية، بالإصابة بالوهن العضلي الشديد بعد الإصابة بـ”كوفيد-19″.
كم تستمر حصانة الأجسام المضادة للناجين من “كوفيد-19” قبل تعرضهم للعدوى ثانية؟
وبدأت أعراض مثل تدلي الجفون وصعوبة البلع، تظهر على المرضى بعد نحو أسبوع من ظهور الحمى المرتبطة بـ”كوفيد-19″، المرض الناجم عن فيروس كورونا.
ويقول فريق البحث من مستشفى غاريبالدي في كاتانيا بإيطاليا، إن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الإبلاغ عن حالة تربط بين الفيروس والاضطراب، ووقع ربط الهزات والنوبات وضعف الوعي، ومشكلات الجهاز العصبي الأخرى، في السابق بحالات “كوفيد-19” الشديدة، وفي بعض الحالات، يبدو أن الفيروس يخدع الجسم لمهاجمة الدماغ عن طريق تحفيز جهاز المناعة لإنتاج ما يسمى بالأجسام المضادة الذاتية، وتستهدف هذه البروتينات المناعية عن طريق الخطأ أنسجة أو أعضاء شخص ما وتهاجمها بدلا من مسببات الأمراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock